الفلسطينيون على الإنترنت

 Click here for English version

تعلم كيفية العمل على الإنترنت

مقابلة تلفزيونية، انقر للمشاهدة.

هدفنا هو مساعدة الناس في فلسطين للحصول على المال عن طريق العمل عن بعد. يأتي ذلك بعد حملتنا الترويجية التي زارت رام الله، وبيت لحم، والخليل، وجنين ونابلس، للمزيد من المعلومات، انقر هنا.

عالم العمل الجديد

وظائف الغد تختلف عن وظائف اليوم، وهذا بالتأكيد يشمل الوظائف في فلسطين. في حين أنه من الرومانسي التفكير في جمع محصول الزيتون أو الطماطم أو الفاكهة، إلا أنه من الصعب كسب لقمة العيش من الزراعة، وذلك لعدة مشكلات خاصة بفلسطين، ومنها الوصول إلى السوق..

على الرغم من النظرة التقليدية لفلسطين كدولة زراعية، إلا أن الزراعة ليست بالمهنة الكبيرة، فهي تمثل فقط 12% من باقي المهن المتواجدة. تعد مهنة تقديم الخدمات أكبر مهنة فهي تمثل 65% والصناعة تمثل 23%. الصناعات الرئيسية هي المحاجر وقطع الأحجار، السياحة، والإسمنت، والمنسوجات، والصابون، والمنحوتات من خشب الزيتون، والهدايا التذكارية من اللؤلؤ، وتجهيز الأغذية.

تحتاج فلسطين إلى مهارات جديدة إضافية، وخاصة تلك التي تعكس ظروفها الخاصة، مع صعوبة السفر ونقاط الحدود التي يصعب التفاوض بشأنها. علاوة على ذلك، فإن السوق المحلية داخل الضفة الغربية وقطاع غزة محدودة، حيث يبلغ عدد سكانها 4.2 مليون نسمة مقسمين إلى منطقتين منفصلتين.

معدل البطالة مرتفع بنسبة 16٪، و30٪ من الناتج المحلي الإجمالي الفلسطيني يعتمد على المساعدات الخارجية. وتعتمد غزة بشكل خاص على المساعدات الدولية.

ولكن هناك حل جديد يلوح بالأفق

بفضل الإنترنت، سيتمكن الناس في فلسطين من كسب لقمة العيش بدون الخروج من بلدهم.

في جميع أنحاء العالم،  تتجه الشركات والأفراد بشكل متزايد إلى أصحاب العمل الحر لإنجاز العمل، وهذا يشمل:

  • الترجمة
  • كتابة المحتوى
  • البرمجة
  • تصميم المواقع
  • إدخال البيانات
  • التصميم الجرافيكي
  • وكذلك الكثير

مهارات تكنولوجيا المعلومات في فلسطين في تزايد مستمر، وذلك بفضل نشاط CISCO وشركات أخرى، بحيث نمت تكنولوجيا المعلومات من 0.8% من الناتج المحلي إلى 5%.

لا يمكن توظيف أي شخص بواسطة شركة كبيرة مثل CISCO ولكن إذا كنت متصل بالإنترنت يمكن أن تكون رجل أعمال عالمي.


مقالة جريدة.

Top